بحث     
Current News < News
  آجتماع اللجنة التوجيهية للتقطير

الدوحة ، 30 أبريل 2009 -- عقدت اللجنة التوجيهية للتقطير يوم الخميس 30 أبريل 2009 اجتماعا في النادي الدبلوماسي لمناقشة وتبادل مواضيع التوجيه الاستراتيجي لشركات القطاع و خطط التقطير. 
 
 افتتحت الجلسة من قبل رئيس اللجنة التوجيهية للتقطير ، السيد عيسى راشد الكعبي ، وحضره ممثلون كبار لجميع الشركات المشاركة في خطة تقطير الوظائف في القطاع. حيث رحب السيد الكعبي بجميع الحاضرين بما في ذلك من الضيوف الخاصين والمحاضرين الدكتور مارك ويجولد، عميد كلية الإدارة والرئيس التنفيذي في تكساس ايه اند ام (TAMUQ) ، والدكتور عادل يوسف ، ومكتب ابحاث جامعة قطر ، و الدكتورة نانسي ألان ، والدكتور مازن حسنة عميد كلية الهندسة في جامعة قطر ، والسيد محمد بهلول ، مدير مدرسة قطر التقنية المستقلة. 
 
 وقدم د. مارك ويجولد إحصاءات عن القبول في الجامعة ، واشار انه في ربيع 2009 ألتحق 339 طالب.منهم 104 تم تسجيلهم في هندسة البترول.وانة في مايو 2009 ، سيتخرج الطالب رقم ١٠٠ من هندسة البترول. وأضاف " كان من دواعي سرور أن أذكر أن نسبة كبيره من الملتحقين هم من القطريين الذين يشكلون خمسين في المئة من الهيكل الطلابي. 
 
 وعرضت الدكتورة نانسي ألن ، من مكتب بحوث ، جامعة قطر ، في موجز الدراسات الأستبيانية ، بعض الدراسات التي أجريت خلال العام 2008. كان الأستبان بتكليف من قطاع الطاقة والصناعة،من خلال دعم وتمويل مشترك لشركة قطر للبترول وشركة راس غاز وشركة دولفين للطاقة، لدراسة الشباب القطري والتعرف على التصورات والتوقعات لقطاع الطاقة والصناعة ، والعوامل التي ترتبط باختيار المهنة ، وتقديم توصيات استراتيجية مناسبة . وتم استهداف ثلاث طبقات: طلاب المدارس الثانوية وطلاب الجامعات والخريجين الجدد، حيث تم الحصول تقريبا على 2،000 استبيان وتم اجراء العديد من المقابلات. وقد أظهرت النتائج أن التصور العام والموقف من قطاع الطاقة والصناعة كان ايجابيا جدا في كل من المستهدفين.

وأطلع الدكتور مازن حسنة، عميد كلية الهندسة بجامعة قطر ، اللجنة على آخر المعلومات الواردة من مركز التميز العربي المشترك والعلاقة الوثيقة القائمة بين الكلية وقطاع الطاقة والصناعة. وذكر أن الكلية تضم 923 طالبا نشطا ، ومعظمهم من الطالبات ، ويتوقع أن يتخرج 130 هذا العام. واشار انة قدم مركز معالجة الغاز ومركز المعلومات اللاسلكيةبجامعة قطر ، وبرنامج الماجستير في الحوسبة -- الذي يعتبر الأول من نوعه في قطر.
 
 و نجحت شركة قطر للبترول في اداره مدرسة قطر التقنية المستقلة من عام 2007. واضافوالسيد محمد بهلول ، مدير المدرشة، تفاصيل عن المدرسة ، وبرامجها وخططها للمستقبل، حيث انها تستوعب أكثر من 500 طالب وطالبة ، وتجري فصول لتلبية احتياجات التعليم المهني في مختلف القطاعات الصناعية بما في ذلك قطاع الطاقة والصناعة.

وسوف يقام يوم الأحد 17 مايو 2009 الأجتماع السنوي للتقطير برئاسة سعادة عبدالله بن حمد العطية ، نائب رئيس مجلس الوزراء ، وزير الطاقة والصناعة ،. حيث سيلقي أعضاء اللجنة التوجيهية موجزا عن برنامج لاجتماع استغرق يوما كاملا يتضمن لمحة عامة عن التقطير في القطاع ،و العديد من العروضالجديدة لعام 2009 ، وقال رئيس اللجنة التوجيهية ،عيسى الكعبي انه يشجيع الشركات في القطاع للاستفادة الكاملة من ورش العمل.
 هم الأخبار
الصفحة الرئيسية  |  الإتصال بنا  |  وصلات مفيدة